الرئيسية » صفحات خاصة » علوم و تكنولوجيا » الاكتئاب لدى المراهقات مرتبط بزيادة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي

الاكتئاب لدى المراهقات مرتبط بزيادة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي

قال باحثون، يوم الجمعة، إن أعراض الاكتئاب المرتبطة باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي تظهر على المراهقات أكثر مما تظهر لدى المراهقين بمقدار المثلين، ويرجع ذلك بشكل أساسي إلى المضايقات على الإنترنت واضطرابات النوم والانطباع السلبي عن شكل الجسد وتراجع تقدير الذات.

وفي دراسة حللت بيانات نحو 11 ألفاً من الشباب في بريطانيا، وجد الباحثون أن الفتيات في سن الرابعة عشرة كن أكثر استخداماً لوسائل التواصل الاجتماعي، إذ يستخدمها نحو 40 في المائة منهن لأكثر من ثلاث ساعات يوميا مقارنة بـ20 في المائة من المراهقين.

وكشفت الدراسة أيضا أن 12 في المائة ممن يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي قليلاً و38 في المائة ممن يستخدمونها بكثافة (أكثر من خمس ساعات يومياً) ظهرت عليهم علامات تدل على الإصابة باكتئاب أكثر حدة.

وعندما درس الباحثون الأسباب الأساسية التي قد تربط استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بالاكتئاب، اكتشفوا أن 40 في المائة من الفتيات و25 في المائة من الفتيان تعرضوا للمضايقات أو التنمر على الإنترنت.

وظهرت أعراض اضطراب النوم بين 40 في المائة من الفتيات مقابل 28 في المائة من الفتيان. ويرتبط القلق وقلة النوم بالإصابة بالاكتئاب.

وخلص الباحثون إلى أن الفتيات يتأثرن بدرجة أكبر عندما يتعلق الأمر باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي والقلق من شكل الجسد وتقدير الذات. لكن تأثر الفتيان بهذا الأمر كان أقل.

(رويترز)

عن منصوري عماد

مصمم تقني بجريدة التحرير .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.