الرئيسية » F الاخبار بالتفاصيل » مضخات حديثة لتفادي انقطاعات المياه بالولايات الوسطى

مضخات حديثة لتفادي انقطاعات المياه بالولايات الوسطى

مضخات حديثة لتفادي انقطاعات المياه بالولايات الوسطى
كشف مدير التموين بخدمة الماء الشروب على مستوى شركة “سيال”، سليمان بونوح، عن تبني إجراءات جديدة لمنع انقطاع الماء الشروب على مستوى ولاية الجزائر العاصمة والولايات الوسطى، من خلال اقتناء مضخات جديدة بطاقة مضاعفة تصل قوة توزيعها للمياه 2000 متر مكعب، متعهدا بقوله” لا انقطاع لشبكة المياه التابعة لسيال بداية من شهر جانفي”.
وأضاف سليمان بونوح، أن هذا القرار جاء بعد اجتماع جمع مسؤولي شركة “سيال” بوزير الموارد المائية، حسين نسيب، لتقييم نشاط الشركة ذات الأصول الفرنسية الناشطة في الجزائر منذ 10 سنوات، حيث تلقى هؤلاء تعليمات تمنع انقطاع شبكة المياه، لاسيما بعد الشكاوى التي أودعها سكان المناطق الشرقية واحتجاجاتهم بسبب انقطاع شبكة الماء الشروب طيلة الأشهر الماضية، خصوصا خلال شهر رمضان وعيديْ الفطر و الأضحى، وفصل الصيف.
وحسب ذات المسؤول، فإن المناطق الشرقية لولاية الجزائر هي الأكثر تضررا بسبب الكثافة السكانية التي تشهدها هذه المناطق، وكثرة الطلب على الماء، مع العلم أن المضخات الأولية التي كانت تعتمدها “سيال” ذات قدرة تصل إلى ألف متر مكعب في اليوم، في حين أن قدرة المضخات الجديدة تصل ألفي متر مكعب، وهو ما سيمكن سكان هذه المناطق من استقبال الماء بشكل يومي وقوي، دون مشاكل.
وأوضح بونوح، أن التحضير لموسم الاصطياف، قد بدأ منذ اليوم، وليس حتى بلوغ فصل الصيف، إذ من المرتقب أن يكون موسم 2019 هادئا، دون احتجاجات ناشئة عن انقطاع شبكة الماء.
ق/و

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية