الرئيسية » B الواجهة » 40 طنا من الحبوب ستباع للجزائر خلال 2019

40 طنا من الحبوب ستباع للجزائر خلال 2019

القيود المفروضة على القمح الروسي سارية المفعول
40 طنا من الحبوب ستباع للجزائر خلال 2019
كشفت وكالة   سبوتنيك الروسية عن إرسال  مجموعة اختبار من القمح الروسي إلى الجزائر في الأشهر الأولى من 2019، حيث ستتألف الدفعة من حاويتين بهما 40 طنا من الحبوب.
حسب المصدر ذاته، تتألف الدفعة من حاويتين تحتويان على 40 طنا من الحبوب، حيث سيتم شحنهما إلى الجزائر في محاولة لإقناع السلطات العمومية بجودة الحبوب الروسية، حيث نقل نفس المصدر عن رئيس هيئة الرقابة على سلامة الأغذية، سيرجي ذانكفيرت، أن القيود المفروضة على الحبوب في الجزائر هي سارية المفعول، وأن روسيا تناقش إرسال دفعة اختبار، للتأكد من أنها لا تؤثر على خصائص الحبوب، مضيفا أن لدينا اتفاقا و نحن جاهزون هناك لإرسال حاويتين من 40 طنا من الحبوب في المجموعة.
وسيكون هذا القمح مهما جدا في الجزائر، حيث ستتم من خلاله معاينة القمح الروسي واتخاذ قرار اشترائه بسعر أقل من القمح الفرنسي الذي يمثل الجزء الأكبر من الواردات الجزائرية.
في هذا الشأن، طرح الديوان الوطني المهني للحبوب مناقصة عالمية لشراء قمح طحين بقدرة تبلغ 50 ألف طن، أمس، وهي قيمة قليلة مقارنة مع السنوات السابقة، حين كانت تشتري كميات كبيرة من التي تطلبها في مناقصاتها، حيث أوضح التجار الأوروبيون أن المناقصة حددت آخر موعد لتقديم العروض في 27 من شهر فيفري المقبل من سنة 2019 ، مضيفين في الوقت ذاته، أن الديوان الوطني المهني للحبوب طلب في المناقصة شحن القمح خلال السنة القادمة خلال فترتين الأولى بين 1 إلى 15 جانفي والثانية من 16 إلى 31 من نفس الشهر، ويمكن تحميل القمح المستورد من أمريكا الجنوبية قبل ديسمبر 2018.
وسبق للديوان الوطني للحبوب أن اشترى في آخر مناقصة في 24 أكتوبر ما بين 500 ألف و600 ألف طن بعدما طلب شراء 50 ألف طن.
ق/و

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية