الرئيسية » قالوا » أمراء سعوديون: لن نرضی بقاتل خاشقجي؛ ملكا

أمراء سعوديون: لن نرضی بقاتل خاشقجي؛ ملكا

كذبت وكالة “رويترز” للأنباء وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، مؤكدة تمسكها في تقريرها الذي نقلته عن ثلاثة مصادر مقربة من العائلة الحاكمة في السعودية أكدت فيه وجود حراك جدي من قبل عدد كبير من الأمراء لمنع تولي محمد بن سلمان العرش بعد وفاة والده الملك سلمان بن عبد العزيز.

وكان وزير الخارجية السعودي عادل الجبير نفى ما ورد في تقرير “رويترز”، زاعما أن المملكة متحدة حول قيادتها، واصفا التقارير التي تحدثت عن رغبة أعضاء بالعائلة المالكة السعودية في تغيير ترتيب ولاية العرش بأنها “سخيفة”.

وردا على سؤال من قناة (سي.إن.بي.سي) عن تقرير “رويترز”، قال “الجبير”: “إنها تعليقات مشينة وغير مقبولة تماماً”.

وكانت رويترز نقلت عن ثلاثة مصادر مقربة من الديوان الملكي قولها إنه في ظل الضجة العالمية التي أثارها مقتل الصحفي جمال خاشقجي، بدأ بعض أفراد أسرة آل سعود الحاكمة نقاشا هدفه الحيلولة دون اعتلاء محمد بن سلمان ولي العهد عرش المملكة.

وقال الجبير “المملكة العربية السعودية متحدة بشأن هذه القضية، المملكة العربية السعودية ملتزمة تجاه قيادتها، المملكة العربية السعودية ملتزمة برؤية قادتنا التي طرحوها لنا في رؤية 2030 وفيما يتعلق بالمضي قدما على مسار الإصلاح”.

وأثار مقتل خاشقجي، الذي كان منتقدا بارزا لولي العهد، بالقنصلية السعودية في اسطنبول الشهر الماضي إدانة دولية، بما في ذلك من كثير من الساسة والمسؤولين في الولايات المتحدة، الحليف الرئيسي للمملكة.

وكانت مصادر أميركية مطلعة قالت إن وكالة المخابرات المركزية (سي.آي.إيه) خلصت في تقييمها للحادث بأنها تعتقد أن ولي العهد أمر بقتل خاشقجي. بيد أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب تعهد يوم الثلاثاء بأن يظل “شريكا راسخا” للسعودية على الرغم من قوله إن الأمير محمد ربما كان على علم بخطة القتل.

الوكالات

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية