الرئيسية » صفحات خاصة » حدّث و لا حرج » حجز40 قطعة نقدية أثرية بميلة

حجز40 قطعة نقدية أثرية بميلة

تمكن عناصر فرقة البحث والتحري ( BRI ) بأمن ولاية ميلة، من توقيف شخصين بحوزتهما 40 قطعة نقدية  أثرية حسبما علم لدى ذات الهيئة الأمنية؛ وأوضح المصدر أن حيثيات القضية تعود إلى تلقي فرقة البحث والتحري  معلومات تفيد بوجود نشاط مشبوه لشخصين يستغلان شبكة التواصل الاجتماعي (فايسبوك) لعرض كمية من القطع المعدنية الأثرية للبيع وبالتنسيق مع فرقة مكافحة الجريمة المعلوماتية وكذا خلية حماية التراث الثقافي بأمن الولاية وتكثيف التحرياتن تم تحديد هوية المشتبه فيهما ومكان عقد الصفقة المشبوهة  وعليه أضاف المصدر تم وضع خطة عمل ميدانية مكنت من توقيف المشتبه فيهما البالغين من العمر 30 و44 سنة بمحطة نقل المسافرين الواقعة بالقرب من الملعب البلدي بلقاسم بلعيد بمدينة ميلة.  حيث عثر بحوزتهما  على 40 قطعة نقدية أثرية تعود إلى مختلف الحقب التاريخية القديمة ، و بالتحقيق مع المشتبه فيهما المنحدرين من ولايتي البليدة وجيجل تبين أن أحدهما ورثها عن جده المتوفى وهو بصدد بيعها لأحد الأشخاص يجهل هويته بولاية ميلة تعرّف عليه عن طريق موقع التواصل الاجتماعي (فايسبوك)،  الخبرة المنجزة  على المحجوزات من طرف مديرية الثقافة لولاية ميلة بينت أنها  تكتسي أهمية تاريخية وأثرية وتنقسم إلى سبع  مجموعات تعود لفترات زمنية مختلفة وبعد استكمال الإجراءات القانونية تم تقديم المشتبه فيهما أمام نيابة محكمة ميلة، التي أمرت بوضعهما رهن الحبس المؤقت يضيف المصدر

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية