الرئيسية » صفحات خاصة » حدّث و لا حرج » مدراء أم  أباطرة التربية بتيارت؟

مدراء أم  أباطرة التربية بتيارت؟

 

بلغت سطوة مدراء المؤسسات التعليمية للأطوار الثلاثة  بولاية تيارت على مصالح مديرية التربية ذروتها، ففي ظل عجز المسئولة الأولى عن فرض نفسها كممثلة لبن غبريط، لا يزال المدراء المؤسسات يصولون و يجولون وهم الآمرون الناهون في المديرية، حيث بلغ الأمر بهم حد رفض إعادة التعيينات للتلاميذ التي أمضتها المديرة شخصيا، كما أجبروا أولياء التلاميذ بالرجوع بالوثيقة إلى المديرية و أنهم حسبهم لا يعترفون بها و أنهم يطبقون القانون ، حيث تحولت مديرية التربية إلى فضاء يلتقي فيه هؤلاء المدراء ببعضهم البعض تاركين مؤسساتهم و أولياء ينتظرون عند حاجب الباب نهارا كاملا، دون الحديث عن”التخياط” مع بعض المحسوبين على النقابات في التوسط لقبول أو رفض التعيينات، سواء للتلاميذ و حتى الأساتذة لم يسلموا من ذلك ، حتى أن مديرا لإحدى الثانويات بعاصمة الولاية، رفض فتح قسم لنجباء الرياضيات، و تحولهم في أكثر من مرة، بأنهم لا يعترفون بأحد خاصة في سبتمبر.

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية