الرئيسية » صفحات خاصة » حدّث و لا حرج » مسجد باريس يدين إمام جامع تولوز ويحرج عيسى

مسجد باريس يدين إمام جامع تولوز ويحرج عيسى

 

أدان مسجد باريس الكبير الخطاب الذي استعمله إمام مسجد تولوز بفرنسا، الجزائري محمد تاتاي، الذي اتهم على خلفيات بالتحريض على الكراهية ووصلت إلى القضاء الفرنسي.وجاء في بيان أصدره،  المسجد الكبير وقعه مديره دليل بوبكر نظراً للجدل الكبير حول تصريحات الإمام تاتاي في تولوز وسوء الفهم حول موقفنا، نود أن نؤكد من جديد إدانتنا الثابتة وغير الغامضة للمصطلحات المستخدمة من قبل هذا الإمام خلال موعظته التي أقامها في ديسمبر 2017 في مسجد في تولوز.وأوضح بيان المسجد الكبير التناقض في التصريحات بينه وبين وزير الشؤون الدينية محمد عيسى، حيث نأى بنفسه عن قضية إمام تولوز، كما أدان بشدة تصريحات هذا الإمام، قائلا: “نحن ندين بشدة هذه الملاحظات فيما يتعلق بحديث ذكره كاتب تقليدي (أبو هريرة) الذي نفسه رفض من قبل سلالة الأمويين ( 680/750). حديث لا مكان له لاستخراجه من النسيان”.وفي ذات الصدد أكد المسجد الكبير أن إمام تولوز لا ينتمي إلى الاتحاد الوطني الفرنسي للمساجد  ويؤكد أنه أوصى بشدة الإمام تاتاي بالاعتذار للسلطات اليهودية في تولوز، ومقابلتها بروح السلام”.وتجدر الإشارة أن وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى قد أكد في وقت سابق أن وصف تصريحات هذا الإمام بأنها معادية للسامية مجرد مزاعم كاذبة.

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية