الرئيسية » B الواجهة »  الأطباء المقيمون يعودون للاعتصام في مصطفى باشا هذا السبت

 الأطباء المقيمون يعودون للاعتصام في مصطفى باشا هذا السبت

دعت التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين في بيان لها أمس  الأربعاء   ، إلى اعتصام جهوي يوم السبت المقبل (14 جويلية الجاري) تمام الساعة العاشرة صباحا على مستوى المستشفى الجامعي مصطفى باشا. وذلك تنديدا بسياسة التهديد والترهيب الممارسة ضد الأطباء المقيمين من قبل عدد من رؤساء المصالح الاستشفائية منذ قرار تعليق الإضراب والعودة للعمل الذي يمر عليه أسبوعين دون أية ردة فعل من الوزارة الوصية حسب ما يؤكده البيان.وحسب ذات المصدر، يأتي قرار عودة الأطباء المقيمين إلى مخاطبة وزير الصحة مختار حسبلاوي، عبر التجمعات والاعتصامات، بعد نفاد صبر الأطباء المقيمين الذين يعيشون منذ قرار تعليق الإضراب (أسبوعين)، حالة من الترقب لأي ردة فعل من الوزارة التي تلتزم الصمت، دون تحديد أي برنامج للعودة لجلسات الحوار التي كان قد وعد بها الوزير شريطة تجميد الإضراب.ولم يخلُ بيان التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين ضمن ذات البيان، من لهجة التهديد بالعودة في أي وقت إلى الإضراب، حيث جاء في نص البيان “بأن الاعتصام هو تأكيد على أن الأطباء المقيمين سيبقون دائما واقفين في سبيل تحقيق مطالبهم الشرعية”. كما ندد الأطباء المقيمون بعديد الضغوطات التي ترتبت على قرار تجميد الإضراب، بداية من عدم استجابة الوصاية لرسائل التنسيقية بخصوص العودة للحوار. إلى الممارسات غير القانونية ضد الأطباء على مستوى المستشفيات، إضافة إلى الضغوطات و الظروف غير العادية، التي تم ضمنها اجتياز امتحانات نهاية التخصص لعدد من الأطباء المقيمين،ـ يؤكد البيان ـ.

ق/و

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية