الرئيسية » محلي » أخبار الجنوب » 234 مليون دولار لحفر 11 بئر جديدة للغاز باليزي

234 مليون دولار لحفر 11 بئر جديدة للغاز باليزي

بالتعاون بين سوناطراك، توتال وربسول

234 مليون دولار لحفر 11 بئر جديدة للغاز باليزي

 

أبرم أمس مجمع سوناطراك، عقد بحث  و استكشاف واستغلال حقل “تين فوييتابنكروت” مع كل من شركتي توتال وريبسول، لمدة تمتد لـ 24 سنة،  وقد تم التمديد للعقد بطلب من الشركاء الأجانب كما  أكد عليه الرئيس المدير العام بسوناطراك عبد المومن ولد قدور .

وحسب العقد الموقع فإنّ المشروع سيمول بنسبة 51 في المائة من قبل مجمع سوناطراك بينما ستتكفل الشركة الفرنسية توتال بنسبة 26.4 من تكلفة المشروع وتبقى 22.6 في المائة على عاتق الشركة الاسبانية ريبسول، وعلى هذا الأساس فإنّ حاجة سوناطراك للشركات الأجنبية يتعلق بالمرافقة التقنية والتكنولوجية بالدرجة الأولى وليس إلى تغطية النفقات والتكاليف المالية.

و تقدر قيمة المشروع الاستثماري والمتعلق بتفعيل انتاج حقل “تين فوييتابنكروت” بعين أمناس 324 مليون دولار، ويتضمن المشروع أعمال تتعلق بحفر 11 بئر جديدة، إنشاء محطة ضخ للضغط المنخفض للمنبع على مستوى المصنع، بالإضافة إلى تحسين أداء شبكة المصنع.

وتهدف هذه الخطوة إلى المحافظة على استقرار إنتاج الحقل المقدر حاليا بـ 80 ألف برميل من الغاز مكافئ بترول في اليوم، خلال 6 سنوات وهو ما يمثل 3 مليار متر مربع في السنة، واسترجاع مخزونات إضافية من المحروقات تفوق 250 مليون برميل مكافئ بترول، في حين تجدر الاشارة إلى أنّ حجم  الاستثمارات المخصصة لتطوير انتاج هذا الحقل تقدر بـ 1.2 مليار دولار.

وتم توقيع العقد من طرف الرئيس المدير العام  لجمع سوناطراك السيد عبد المومن ولد قدور و رئيس الوكالة الوطنية لتثمين موارد المحروقات “ألنفط” ارزقي حسيني و الرئيس المدير العام لمجمع توتال باتريك بويان والمدير العام لشركة ربسول الجزائر ديديولوسزسوسكسي.

ويتضمن هذا العقد على برنامج إضافي بقيمة 324 مليون دولار لفترة 25 سنة، تموله سوناطراك  بنسبة 51 بالمئة  و توتال بنسبة  26،4  بالمائة و ريبسول بـ  22،6 بالمائة و حسبما أشار اليه المسير الاداري لجمعية شركات ” سوناطراك -توتال – ربسول”   محفوظ عمامرة.

وسيسمح هذا البرنامج الاضافي  بالحفاظ على إنتاج  حقل تين فوي تابنكورت ( ت ف ت كتل 283 ) الذي يبلغ حاليا أكثر من 80 الف برميل مكافئ نفط في اليوم  لمدة  ستة (6) سنوات ما يمثل 3 مليار م3 من الغاز في السنة و استرجاع  الاحتياطيات الإضافية للمحروقات ( تقدر بأكثر من 250 مليون برميل مكافئ  نفط  منها 29،2  مليار م3  قياسي من الغاز الجاف).

ويرتقب من هذه الشراكة  الثلاثية تحقيق  برنامج من الأعمال الإضافية بما في  ذلك حفر احدى عشر  (11) بئرا جديدا واقامة وحدة  منخفضة الضغط  للمصنع و تحسين  الشبكة السطحية وتشغيل المصنع.

من جهته ذكر المدير العام “لربسول” الجزائر بان هذا الحقل ينتج منذ اكثر من  19 سنة و هذا بفضل عقد التعاون المبرم بين الشركات الثلاثة .”قرر اليوم الشركاء الثلاثة بإطلاق برنامج إضافي للتطوير و الذي سيسمح بتحقيق قيمة مضافة الى الشركات الثلاث و للجزائر”، حسبه.

لؤي ى

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية