الرئيسية » F الاخبار بالتفاصيل » شلل بالقطارات بسبب احتجاجات عمالية ضد قرار لبن جاب الله

شلل بالقطارات بسبب احتجاجات عمالية ضد قرار لبن جاب الله

عمال المؤسسة الوطنية لمنشآت السكة الحديدية في الرويبة (شرق العاصمة)

شلل بالقطارات بسبب احتجاجات عمالية ضد قرار لبن جاب الله

 

يستمر عمال المديرية العامة للمؤسسة الوطنية لمنشآت السكة الحديدية في الرويبة (شرق العاصمة)، بشل حركة قطارات الناحية الشرقية للسكك الحديدية. حيث اجتمع امس الاثنين مئات العمال القادمين من مختلف الفروع الولائية للمؤسسة، على مستوى المديرية العامة للمؤسسة، مطالبين مدير عام الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية ياسين بن جاب الله، بالرجوع عن قرار إنهاء مهام المدير الحالي للشركة “سلايمية كمال”، ضمانا لاستقرار الشركة.

وفي الوقت الذي تشهد فيه حركة القطارات توقفا تاما على مستوى الناحية الشرقية للعاصمة، وتذبذبا في حركة الناحية الغربية. يقف عمال المؤسسة الوطنية لمنشآت السكة الحديدية، قادمين من كل فروعها “تبسة و قسنطينة و عنابة بين صاف الجلفة و الاغواط حاسي بحبح .. رافعين شعارات التنديد بقرار بن جاب الله الذين يرونه مخلا باستقرار الشركة التي تشهد حسبهم تحسنا كبيرا من حيث التسيير منذ تولي مديرها الحالي للمنصب.وحسب تصريح للمكلفة بالاتصال والتسويق، سارة عمار،  فان اضراب عمال المديرية العامة لمؤسسة المنشآت الحديدية التي تضم 700 عامل، إضافة إلى عمال كل فروعها في مختلف الولايات، المجتمعين اليوم في الرويبة لن يتوقف قبل عدول مدير “الاس ان تي اف” عن قرار انهاء مهام الرئيس المدير للشركة “سلايمية كمال”، او على الأقل تعيين مدير جديد من داخل الشركة التي تضم مئات الإطارات التي ساهمت في بناء الشركة. مؤكدين رفضهم القطعي لأي اسم من خارج المؤسسة. واكدت ذات المتحدثة ” لا نريد مديرا غريبا عن المؤسسة يهدد استقرارها”.

محمد علي

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية