الرئيسية » قالوا » غادة عويس: مستعدة للاستقالة من “الجزيرة” بهذا الشرط

غادة عويس: مستعدة للاستقالة من “الجزيرة” بهذا الشرط

 

أعربت الإعلامية اللبنانية والمذيعة في قناة “الجزيرة” غادة عويس عن استعدادها للاستقالة من القناة إذا ما عبر السعوديين بكامل حريتهم عن رأيهم بقطر والجزيرة، وذلك على غرار الإعلامي والباحث الإسرائيلي إيدي كوهين وتعهده بإعلان إسلامه إذا ما تجرأ أحد الحكام العرب بسحب سفيره من واشنطن احتجاجا على نقل السفارة إلى القدس.

وقالت عويس في تدوينة لها عبر حسابها بموقع “تويتر”: “على قولة الصهيوني الذي قال إنه مستعد لإشهار إسلامه في حال سحب الدول العربية سفراءها من الولايات المتحدة احتجاجاً على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، اقول إني مستعدة للاستقالة من قناة الجزيرة في حال أعرب الشعب السعودي بكل حرية عن رأيه وكرهه الجزيرة وقطر”.

على قولة الصهيوني الذي قال انه مستعد لإشهار إسلامه في حال سحب الدول العربية سفراءها من الولايات المتحدة احتجاجاً على نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، اقول اني مستعدة للاستقالة من قناة الجزيرة في حال أعرب الشعب السعودي بكل حرية عن رأيه وكرهه الجزيرة وقطر

وكان الإعلامي الإسرائيلي إيدي كوهين، قد تحدى حكام العرب أن يتجرأ أحد منهم على سحب سفرائهم لدى أمريكا اعتراضا على نقل سفارة واشنطن للقدس ودعما للفلسطينيين، مضيفا أنه “سيعلن إسلامه” إذا حدث هذا.

وتعليقا على هذا، دون كوهين في تغريدة له عبر حسابه بتويتر مؤكدا عدم جرأة حكام العرب على هذه الخطوة، ومتحديا إياهم قائلا: “وزير فلسطيني يدعو الدول العربية استدعاء سفراءهم من الولايات المتحدة على خلفية نقل السفارة إلى القدس، أي دولة عربية ستستجيب أنا راح أعلن إسلامي”.

وكان وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، قد دعا في تصريحات له عقب اجماع جامعة الدول العربية، حكام الدول العربية إلى سحب سفرائهم لدى أمريكا للتشاور، وكذلك سفراء الولايات المتحدة لدى الدول العربية وإبلاغهم برفض قرار نقل السفارة الأمريكية للقدس.

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية