الرئيسية » وطني » قتلى.. انهيارات وأحياء معزولة في “فيضانات الربيع”

قتلى.. انهيارات وأحياء معزولة في “فيضانات الربيع”

استنفار خلال الـ24 ساعة الأخيرة بعدة ولايات وطرقات وطنية

قتلى.. انهيارات وأحياء معزولة في “فيضانات الربيع”

شهدت عدة ولايات بشرق ووسط البلاد منذ ليلة أمس السبت، موجة برد وتساقط لافت للأمطار، بعدما حذرت الأرصاد الجوية من حدوث فيضانات في بعض المناطق.

وتسببت الأمطار الغزيرة المصحوبة بالبرد في فيضانات وسط مدينة باتنة ، حيث غمرت المياه الشوارع والطرق، وعطلت حركة المرور، وعزلت بعض الأحياء.

وخلال الـ24 ساعة الأخيرة، سُجلت أمطار  طوفانية و زوابع ورياح تجاوزت سرعتها الـ80 كلم/سا، مما تسبب في عدد كبير من الحوادث  الخطيرة على مستوى الطرقات الوطنية و المحلية خلفت 4 قتلى ، إضافة إلى انهيارات و تسربات و فيضانات، تسببت في خسائر مادية معتبرة عبر مختلف الولايات، خاصة باتنة، البليدة، المدية، تيبازة، تسمسيلت، الجلفة والعاصمة.

و سجلت مصالح الحماية المدنية، 2638 تدخلا عبر مختلف ولايات الوطن، نجدة للمواطنين من جراء سوء الأحوال الجوية التي تسببت في مقتل شخصين في حادث مرور في ولاية غرداية، إضافة الى وفاة طفل في مستغانم و رجل آخر في جيجل  بسبب  حوادث المرور التي سببتها سوء الرؤيا  على مستوى الطرقات. كما تم إنقاذ عدد كبير من المواطنين الذين حاصرهم ارتفاع منسوب المياه  في  سياراتهم، على مستوى ولايات باتنة و الجلفة وتسمسيلت.

وفي منطقة البليدة، انهار جسر حديث الإنشاء، بعد أن غمرته المياه. وأدى ذلك إلى قطع حركة النقل بين منطقتين يربطهما الجسر، وأجبر المسافرين والسيارات على التحول إلى ممرات أخرى.

كما ألغت شركة الخطوط الجوية الجزائرية، أمس، عددا من الرحلات الداخلية بسبب الأحوال الجوية غير المناسبة.

كذلك حوّلت ثلاث رحلات دولية قادمة من فرنسا نحو الجزائر إلى مطارات أخرى، بسبب سوء الأحوال الجوية.

وتحوّل مسار رحلة باريس-الجزائر العاصمة إلى مطار وهران ، وحوّلت رحلة من مرسيليا إلى الجزائر، ورحلة بين باريس ومدينة بجاية .

ووضعت مصالح الحماية المدنية في حالة استنفار، في مجمل الولايات التي  شملتها نشرة مرصد الأحوال الجوية.

لؤي ي

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .