وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إن ماتياس دخل في مشادة عنيفة مع سائق السيارة التي اصطدم بها، قبل أن يشهر سلاحا ناريا في وجهه.

وأوضح المصدر ذاته أن الشرطة اعتقلت ماتياس، (35 عاما) الشقيق الأكبر لميسي، في منتجع فيا جيسيل، الواقع على مسافة 400 كيلومتر جنوب العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، مشيرة إلى أن هذا هو الاعتقال الثاني خلال 3 أشهر فقط.

وقال المشتكي خافيير ريفيرا (24 عاما) إنه أصيب بالهلع بعدما واجهه شقيق ميسي بالسلاح، مضيفا “أضر بسيارتي بشكل متعمد ثم هرب إلى وجهة مجهولة.. وألقت عليه الشرطة القبض فيما بعد”.

وفي كانون الأول 2017، اضطر ماتياس ميسي إلى دفع كفالة بقيمة 100 ألف يورو لاستعادة حريته بعد أن كان قيد الإقامة الجبرية لحيازته سلاحا غير مرخص.

وكان ميسي الكبير قيد الإقامة الجبرية بمنزله في روزاريو منذ 30 نوفمبر بعد اعتقاله وفي حوزته مسدسا بدون ترخيص.