الرئيسية » D أخبار اليوم » الأطباء المقيمون يخرقون قانون حظر المسيرات بالعاصمة  

الأطباء المقيمون يخرقون قانون حظر المسيرات بالعاصمة  

أخرجوا احتجاجهم خارج أسوار مصطفى باشا

الأطباء المقيمون يخرقون قانون حظر المسيرات بالعاصمة  

خرج أامس مئات الأطباء المقيمين من المستشفى الجامعي مصطفى باشا إلى شوارع العاصمة، مخترقين قانون حظر المسيرات فيها. و امتدت مسيرة المحتجين من مبنى المجلس الشعبي الوطني إلى غاية البريد المركزي، أين تم تعزيز السياج الأمني الذي أحاطته عناصر الشرطة بالأطباء المقيمين منعا لامتداد  المسيرة.

و قرّر الأطباء المقيمون الخروج إلى شوارع العاصمة تنديدا بسلبية نتائج الاجتماعات، التي جمعت   ممثلي التنسيقية الوطنية للأطباء المقيمين خلال الأسبوع الفارط مع وزارة الصحة، واللجنة المتعددة القطاعات المكلفة بالنظر في ملف طلبات المقيمين، و التي يؤكد الأطباء بأنها لم تأت بأي جديد على طاولة النقاش. نفّذ الأطباء المقيمون تهديداتهم بإخراج صوتهم إلى الشارع رافعين شعارات “يا للعار يا للعار وزارة بلا قرار”،” وحدة عدالة تضامن”، ” أطباء مقيمون للحقرة رافضون” ..

و قامت عناصر مكافحة الشغب، بمحاصرة الأطباء المقيمين المحتجين في ساحة البريد المركزي بالعاصمة، في محاولة لمنعهم من التحرك في إطار مسيرة عبر شوارع الولاية التي يحظر القانون ذلك، فيما نجح  المئات منهم في الوصول الى مبنى المجلس الشعبي الوطني وسط تطويق مشدّد من عناصر الشرطة التي اكتفت بتأطير المسيرة بعيدا عن أي شكل من أشكال العنف.  حيث لم  يسجل  أي صدام عنيف بين الطرفين، كما عملت عناصر الشرطة على عزل الأطباء بغلق   كل الطرقات المؤدية   إلى البريد المركزي على المواطنين، و ذلك تفاديا لأي انزلاق أمني.

لؤي ي

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية