الرئيسية » رياضة » كابتن ماجد الحقيقي يُجدد عقد احترافه في سن الـ51!

كابتن ماجد الحقيقي يُجدد عقد احترافه في سن الـ51!

عاد المهاجم الدولي الياباني السابق كازويوشي ميورا، ليتصدر عناوين وكالات الأنباء العالمية، بعد تصريحاته الأخيرة، التي أكد خلالها أنه توصل إلى اتفاق مع إدارة ناديه إف سي يوكوهاما الناشط في دوري القسم الثاني/ بموجبه سيُعمر في ملاعب كرة القدم لموسم آخر، وعلى أعتاب كسر حاجز الـ50 عامًا.

ويلعب مهاجم جنوى ودينامو زغرب سابقًا، مع فريقه الحالي منذ عام 2005 وآنذاك كان في نهاية الثلاثينات في عمره بعد رحلة طويلة في أمريكا اللاتينية وأوروبا وآسيا، فضلاً عن سجله الخيالي مع منتخب بلاده الذي هز شباك خصومه 55 مرة، ورغم ذلك ما زال يواصل العطاء في ملاعب دوري الدرجة الثانية الياباني، ووافق على تجديد عقده قبل أن يُكمل عامه الـ51 نوفمبر القادم!

وقال لوكالة كيودو “هل سأستمر في الملاعب؟ بالتأكيد سأستمر في تقديم أفضل ما لدي، وآمل أن أتحسن بشكل أفضل كلاعب”.

ويُعرف كازويوشي ميورا  بكابتن ماجد الحقيقي، نظرًا للتشابه الكبير في قصتهما، فكما كان يَحلم أسطورة الأطفال بالسفر إلى البرازيل لتحقيق كل أحلامه، أيضًا المُعمر غامر في سن الـ15 بالذهاب إلى بلاد السامبا لتحقيق حلمه عام 1982، وهناك وقع أول عقد في حياته كلاعب مع نادي سانتوس، الذي غادره بعد ذلك لينضم لصفوف بالميراس عام 1987، ثم عاد إلى اليابان عبر بوابة كواساكي الذي أعاره مرة لجنوى الإيطالي ثم باعه لدينامو زغرب عام 1999.

ويُعتبر كذلك أول لاعب ياباني يفوز بجائزة أفضل لاعب في آسيا عام 1993، وهو نفس العام الذي أنهاه على قائمة هدافي الدوري الياباني، لكن مع ذلك، لم يُحقق حلم اللعب في كأس العالم، رغم أنه ساهم في ترشح الساموري لمونديال فرنسا 1998 بفضل أهدافه الـ14 في التصفيات، حيث فوجئ بخروجه من القائمة، ليتقاعد في مطلع الألفية الجديد، ومنذ عام 2005 لم يترك يوكوهاما إلا لتجربة إعارة قصيرة مع سيدني في موسمه الأول.

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .