الرئيسية » وطني » أخبار ميلة
تاجنانت ميلة

أخبار ميلة

بهدف تعزيز الخدمات الصحية

توزيع 09 سيارات إسعاف على مستشفيات الولاية

تعزز قطاع الصحة بولاية ميلة  بتسع سيارات إسعاف جديدة مجهزة بأحدث وسائل الإسعاف والتدخل الطبي السريع،  وزعت وفقا لاحتياجات المؤسسات الاستشفائية وكذا مؤسسات الصحة الجوارية الموزعة عبر إقليم الولاية. حيث أشرف عشية يوم الأحد  بمقر ديوان الولاية السيد  أحمودة أحمد زين الدين والي الولاية على حفل تسليم هذه  الحصة من سيارات الإسعاف على مستحقيها، واستفادت منها المؤسسات الاستشفائية لكل من الإخوة مغلاوي بميلة، وهواري بومدين بشلغوم العيد، ومستشفى الإخوة بوخشم بوادي العثمانية، ومحمد مداحي بمدينة فرجيوة، وكذا المؤسسة الاستشفائية الإخوة طوبال بميلة، فضلا عن ذلك استفادت كل من المؤسسات العمومية للصحة الجوارية لبلديات ميلة ،فرجيوة ،تاجنانتوشلغوم العيد من سيارات الإسعاف، لتضاف هذه المركبات الطبية حسب تصريح السيد السعيد أوعباس المدير الولائي للصحة والسكان،إلى 26 سيارة إسعاف أخرى موجودة بحظيرة قطاع الصحة بالولاية، ليصبح عددها الإجمالي 35 سيارة إسعاف موزعة عبر مختلف المستشفيات والمؤسسات الصحية بالولاية. وأوضح أوعباس أن هذه العملية والتي تعتبر كمكسب كبير استفادت منه ولاية ميلة تدخل في إطار المبادرة التي قامت بها وزارة الصحة بهدف تعزيز الخدمات الصحية و تسهيل عملية إجلاء ونقل المرضى، في أحسن الظروف الممكنة هذا و أشاد والي ميلة بالدور الذي يلعبه قطاع الصحة بالولاية، والذي يسير على أحسن ما يرام حسب ما لاحظه خلال الخرجات الميدانية، التي قادته الى بعض مستشفيات الولاية منذ تعيينه على رأس الجهاز التنفيذي بالولاية شهر جويلية المنصرم، مؤكدا على أنه تم رفع التجميد عن بعض مشاريع القطاع الصحي بالولاية، لاسيما العيادات المتعددة الخدمات لكل من بلديات تاجنانت ،زغاية ،الرواشد وأحمد راشدي منوها بذلك الى أنه ستكون هناك عمليات أخرى يرفع عنها التجميد من طرف الوزارة  في الأيام القليلة القادمة والتي من شأنها أن تستجيب لانشغالات المواطنين وترقى الى تطلعات مرضى الولاية. و أشار أحمودة أحمد زين الدين الى أن قطاع الصحة بالولاية استفاد من 56 طبيبا متخصصا من مختلف التخصصات، في انتظار تخرج دفعة تتكون من 107 أعون شبه طبيين في العام الجاري تتدعم بهم شتى المؤسسات الطبية .

 بوجمعة مهناوي 

قتيل و 30 جريحا :الحصاد الأسبوعي للحماية المدنية

سجلت مصالح الحماية المدنية لولاية ميلة خلال الفترة الممتدة من الحادي والثلاثين ديسمبر من العام المنصرم الى غاية السادس جانفي من العام الجاري،  إجمالي  التدخلات في شتى الحوادث بلغ عددها 362 عملية  تدخل، ففي حوادث المرور تم تسجيل 32 عملية تدخل أسفر عنها  وفاة شخص واحد و إصابة 30 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، قدمت لهم الإسعافات الأولية بعين المكان،  وتم نقلهم إلى أقرب مستشفى ،كما قامت ذات الوحدات التابعة للحماية المدنية  بـ 146 عملية نقل للمرضى والجرحى إلى مختلف  المستشفيات الموزعة عبر إقليم الولاية، زيادة عن ذلك  سجلت نفس المصالح  13 تدخلا لإخماد الحرائق والسيطرة عليها.

بوجمعة مهناوي

جريحان في حادث سير

خلف حادث مرور وقع مساء أول أمس بمدينة ميلة، إصابة شخصين بجروح مختلفة حسبما علم من لدن مصالح الحماية المدنية لذات الولاية، و أوضح ذات المصدر أنه على إثر وقوع حادث مرور تمثل في انحراف حافلة لنقل المسافرين  من نوع طويوطاكواستر و اصطدامها بسيارتين سياحيتين الاولى من نوع ماروتي، والثانية من نوع رونوسامبول، على مستوى الطريق الوطني رقم 79 بتحصيص بالمرقة بميلة.  تدخلت الوحدة الرئيسية للحماية المدنية لدائرة ميلة يوم الأحد في حدود الساعة السادسة مساء، لإسعاف كل من المدعو /(ب.ع) 35 سنة/ من جنس ذكر و  المسماة /(ب.م) 44 سنة/ من جنس أنثى، بهما إصابات مختلفة، حيث قدمت لهما الإسعافات الأولية اللازمة بعين المكان وحولوا على جناح السرعة  إلى مصلحة الاستعجالات الطبية،  بمستشفى الإخوة مغلاوي بميلة لتلقي العلاج اللازم.

 بوجمعة مهناوي 

عن محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية