أخبار الوادي

أزيد من 133 مليار سنتيم مستحقاتها، “سونلغـاز” الـوادي تـؤكد لـ “التحرير”: سنقـطع الكهـرباء عـلى الرافضين دفـع مستحـقات سونلغاز

كشفت شركة توزيع الكهرباء والغاز “سونلغاز” بالوادي أمس لـ “التحرير”، أنها قامت بتجنيد كل الوسائل المادية والبشرية، من أجل جمع مستحقاتها خلال هذا الشهر، والمقدرة بأزيد من 133 مليار سنتيم لدى مختلف زبائنها، موضحة أن تأخر الزبائن في دفع مستحقاتهم في أوقاتها المحددة، أثر سلباً على نوعية الخدمات التي تقدمها شركة سونلغاز.

أكدت ذات الشركة على لسان المكلف بالإعلام والاتصال “أسامة جديد”، أن ما يزيد عن 58 مليار سنتيم من مستحقاتها، عالقة لدى الزبائن العادييّن، فيما تتراوح قيمة المستحقات لدى بلديات الولاية بـ 46 مليار سنتيم، منها 06 ملايير على عاتق بلدية الوادي، وتليها الإدارات بـ 05 ملايير سنتيم، منها 2.200 مليار سنتيم ديون على عاتق مدير الصحة و1.5 مليار سنتيم على عاتق مديرية التربية، وأما الزبائن ذات الضغط المتوسط فتقدر بـ 23 مليار سنتيم.

مؤكدة ذات الشركة بهذا الخصوص، أنه بسبب الوضعية الحالية التي تتواجد عليها الشركة فقد قرّرت إطلاق حملة واسعة خلال هذا الشهر الحالي، من أجل عملية تحصيل مستحقاتها، حيث أكدت أنها قامت بتجنيد كل الوسائل البشرية والمادية بهدف إنجاح مسعى الشركة.

ومن جهتها، أشارت شركة توزيع الكهرباء والغاز “سونلغاز” بالوادي، إلى أن هناك إجراءات صارمة سيتم اللجوء إليها، والتي تصل حد قطع تزويد الكهرباء والطاقة عن الرافضين لدفع مستحقاتهم المستهلكة، باعتبار أن الوضعية المالية الحالية، التي تتخبط فيها الشركة، أثر على نوعية الخدمات ويعود بالسلب على زبائنها.

نملي .ع

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق