الرئيسية » غير مصنف » قـرية العيايشة عنوان للفقر والحرمان بالمقرن في الوادي

قـرية العيايشة عنوان للفقر والحرمان بالمقرن في الوادي

جدّد قاطنو قرية العيايشة التابعة لبلدية المقرن  ـ31 كلم شمال عاصمة ولاية الوادي ـ ، مطالبهم للسلطات الولائية للتدخل، في خضم الأوضاع المزرية التي يعانون منها لعقود من الزمن وبالرغم ما خصصته الدولة للنهوض بالتنمية محلياً، إلا أن ذلك لم يجسد ولم تستفد منه القرية النائية ، وبقي الأهالي يصارعون ظروفاً صعبة.

وجدّد سكان قرية العيايشة بالمقرن دعوتهم للسلطات المحلية والولائية على حد سواء للنظر في مطالبهم المشروعة والعمل على إنجاز مشاريع، من شأنها أن تُرقي المنطقة وتزيل ولو جزءًا من المشاكل والعوائق، خاصة وأن اهتراء الطريق المؤدي للمنطقة أضحى يشكل حائلاً أمام السكان، بالإضافة إلى انعدام شبكة الهاتف الثابت ونقص تغطية الهاتف النقال، إضافة لأزمة السكن التي أنهكت بعض العائلات الفقيرة ومعايشتها لظروف قاسية.

هذا وأكد سكان العيايشة بالمقرن لـ “التحرير”، أن نقص المياه الشروب بالمنطقة يُعد مشكلاً آخر، مما يجبر هؤلاء للتنقل للبحث عن مصدر هذه المادة الحيوية، داعين السلطات المختصة التدخل لرفع الغبن عنهم وتخليصهم من هذه الظروف المزرية التي يعيشونها، مُحملين المسؤولية للمجالس البلدية المتعاقبة، الذين يعدونهم في كل مرّة، ولكن من دون جدوى – حسب – تعبيرهم.

نملي .ع

عن محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .