ثقافة و أدب

حماية التراث الوثائقي.. تنظيم يوم تحسيسي في إطار فعاليات شهر التراث بغرداية

شكّلت مسألة حماية التراث الوثائقي، لاسيما منها المخطوطات بميزاب ونقلها إلى الأجيال الصاعدة ونشرها، محور يوم تحسيسي، نظم بغرداية بمبادرة من الجمعية الثقافية الشيخ أبي إسحاق أطفيش ، بالتعاون مع مديرية الثقافة بالولاية…

و يتوخى من هذه المبادرة التي نظمت في إطار فعاليات شهر التراث تحسيس السكان المحليين حول ثراء التراث الوثائقي، لاسيما منه المخطوطات النادرة وغير المنشورة و أهمية المحافظة عليها و وضعها في متناول الشباب، حسبما أوضح مدير الثقافة بالولاية. و يندرج هذا اليوم التحسيسي أيضا في إطار مشروع مخطوط ميزاب2 المدرج ضمن برنامج دعم و حماية و تثمين التراث الثقافي بالجزائر، ضمن اتفاقية ممضاة بين الجزائر و الاتحاد الأوروبي في نوفمبر 2012، مثلما أضاف ذات المسؤول. و تهدف هذه المبادرة كذلك إلى استرجاع المخطوطات القديمة و النادرة و وضعها في متناول الاستعمال لفائدة الأجيال الحاضرة و المستقبلية، وهو الرأسمال التاريخي الفريد من نوعه و التراث الثقافي الذي لا تقدر قيمته بثمن، كما ذكر من جهته، الخبير الرئيسي للتراث الثقافي بوحدة الدعم للبرنامج، أليكسي كاسترو، و أضاف: هدفنا يتمثل في الرفع من مستوى الوعي بخصوص إشكالية المخطوطات النادرة و غير المنشورة التي يحتفظ بها أعضاء المجتمع و المعرضة لأخطار متعددة تهددها ، مشددا بأن حمايتها تتطلب مخططا استعجاليا لمرافقة جهود الجرد و المحافظة. و ذكر كاسرو بالمناسبة، أن ما لا يقل عن ثمانية عشر  مشروعا للحماية و تثمين للتراث الثقافي وجّه لفائدة الجزائر و التي سيتم مرافقتها من قبل برنامج الدعم بهدف المحافظة و ترقية هذه الكنوز التراثية، لاسيما منها المخطوطات و الوثائق ذات الأهمية و القيمة التاريخية. و تزخر منطقة غرداية بأكثر من 12.440 مخطوطا تم جرده من قبل جمعيتنا من ضمنها 7.300 مخطوط متكفل به للمحافظة عليه و حفظه ، حسبما أوضح من جهته، عضو بجمعية الشيخ أبي إسحاق أطفيش ، محمد الحاج سعيد، و أضاف: تعكف جمعيتنا منذ عدة سنوات على إحصاء هذه المخطوطات الثمينة بهدف المحافظة عليها و حفظها من أخطار التدهور السريع المعرضة لها، لاسيما منها الأخطار المناخية و التدهور الناجم من تصفح هذه الوثائق القديمة. و أكد الحاج سعيد أن المحافظة على هذا الموروث الوثائقي القديم و الثمين ،لا يمكن تحقيقها دون انخراط مجموع الفاعلين في المجتمع و تشجيع الذين يملكون هذه الوثائق و المخطوطات العائلية لوضعها في متناول أعضاء الجمعية، بغرض توفير الشروط الملائمة لحفظها. و أعرب أعضاء برنامج دعم و حماية و تثمين التراث الثقافي الجزائري عن تثمينهم لدرجة اهتمام أعضاء الجمعية، بخصوص إعداد وتنفيذ المشاريع و تكريس ثقافة المحافظة على التراث الوثائقي القديم في أوساط سكان غرداية.   و تم خلال هذا اليوم التحسيسي حول المخطوطات وغيرها من الوثائق القديمة، إلقاء سلسلة من العروض تناولت بالخصوص جهود رقمنة تلك المخطوطات القديمة و طرق ترميمها و حول ضرورة وضع مخبر يتوفر على كافة التجهيزات الدقيقة، التي تمكن من المحافظة على أصل و نوعية الوثائق التاريخية، وفق المعايير العالمية.

محمد علي

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق