وطني

الكفيف محروم من التوظيف بسلك التعليم منذ ثلاث سنوات

طالب رئيس المنظمة الوطنية للمكفوفين، محمد لحوالي، وزارة التربية، بالسماح للمكفوفين المتخرجين من الجامعات بالمشاركة في المسابقات الوطنية لتوظيف الأساتذة، منتقدا “الكفيف محروم من التوظيف بسلك التعليم منذ ثلاث سنوات”.

وفجر محمد لحوالي الناطق الرسمي للمكفوفين بوهران، بمناسبة العيد الوطني لذوي الاحتياجات الخاصة المصادف لـ 14 مارس، مهازل إقصاء الكفيف من حقوقه المتمثلة في حق التأطير والتدريس، هذا لرفض ملف توظيفه بسلك التعليم، ووقف رئيس المنظمة الوطنية للمكفوفين على القدرات التي يتمتع بها عديمو البصر في توظيف التعليم، مستنجدا بوزارة التربية حتى تقدم فرص شغل للفئة المحرومة، واستحسن لحوالي تطوّر قطاع التعليم في تدريس 23 ألف معاق على المستوى الوطني، حيث أصبح كمًّا مهما من هذه الفئة منهم المكفوفون يتخرجون من الجامعات لكن في المقابل دون إيجاد فرص توظيف تليق بقدراتهم في العطاء والإنتاج في المجتمع، واقترح في سياق الموضوع، أن تعمل وزارة التربية على سد نقائص التأطير للمكفوفين، حيث تفتقر مدارس هذه الفئة إلى مؤطرين، منذ أن أوقفت وزارة التربية توظيفه في عام 2014.

هذا ما أكده رئيس المنظمة الوطنية للمكفوفين، مطالبا بإعادة النظر في تجميد توظيف المعاق بصريا ودفعه للاندماج اجتماعيا.

ق/و

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق