ثقافة و أدب

حفل فني لسعاد ماسي بالجزائر العاصمة

أحيت صاحبة صوت الفولك الجزائرية سعاد ماسي رفقة العازف الكبير على آلة الإيقاع المغربي مختار سامبا حفلا فنيا مزج بين موسيقى الفولك و البلوز و الفلامنكو و مختلف الطبوع المغربية و الشرقية.

و يعد هذا العرض الذي تنشطه المغنية الجزائرية سعاد ماسي و الذي نظم من طرف الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي الثاني من نوعه للتظاهرة الموسيقية “أصوات نساء” التي افتتحته يوم الجمعة الماضي بمسرح الهواء الطلق “الهادي فليسي” المطربة الفرنسية-المغربية هندي زهرة.

و قدمت سعاد ماسي أمام جمهور غفير من محبيها مجموعة من الأغاني الأولى التي اشتهرت بها و المقتطفة من ألبومها “راوي” (2001) و “مسك الليل” (2005) و منها أغاني “غير أنت” و “راوي” و “يا قلبي” التي رافقتها طبوع بين الكونتري و السالسا و البوسانوفا لقيت تجاوبا كبيرا من الجمهور.

كما أمتعت سعاد ماسي التي كانت تعزف أيضا على آلة القيثارة، الحضور بعناونين عديدة من ألبومها الأخير “المتكلمون” (2015) المستوحاة من قصائد أشهر الشعراء العرب القدامى والمعاصرين و من بينها “لست أدري” و”الحرية”.

و ترعرعت سعاد ماسي المولودة بالجزائر ضمن فرقة الروك أتاكور، ثم انتقلت إلى الفلامنكو قبل أن توقع مع علامة فرنسية سمحت لها بتسجيل ألبومين اثنين قبل أن تغني مع المطرب الفرنسي مارك لافوان و فلوران بانيي ثم مع السينغالي إسماعيل لو.

و تحصلت سنة 2006 على جائزة انتصارات الموسيقى بفرنسا قبل أن تدخل مجال السينما بفيلم “ايس اوف أ تيايف” للمخرجة الفلسطينية نجوى نجار.

تتواصل فعاليات ” أصوات نساء” إلى غاية يوم 24 يوليو مع المطربة المالية رقية تراوري.

ق.ث

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق