B الواجهة

وزير الداخلية بدوي يشيد بالجيش التونسي ويؤكد أن التنسيق كبير بين البلدين في المجال الأمني لمنع الإرهابيين من التسلل إلى التراب الوطني

الجيش التونسي يقصف مواقع قرب الجزائر

فيما تم القضاء على ثلاثة إرهابيين آخرين في  تونس

كشف  وزير الداخلية والجماعات المحلية نورالدين بدوي  الخميس، أن الحدود الجزائرية التونسية مؤمنة بفضل استراتيجية الحكومة الرامية إلى تعزيز التنسيق بين البلدين في المجال الأمني لإحباط أي  عمل إرهابي أو التسلل إلى التراب الوطني خاصة في  ظل الأوضاع الأمنية السائدة في تونس وقال بدوي خلال إشرافه على  لقاء مع  الاتحاد الوطني للتجار والحرفيين  أن الأمن يبقي مهما وهو أساس التنمية وبدون هذا العامل لا يمكن الحديث عن التنمية، مشيرا أن  الجزائر تتابع عن كثب ما يقع حاليا في تونس وان كل الإجراءات اتخذت في الميدان لتأمين حدودنا قائلا : ” التنسيق الامني الحالي بين البلدين إيجابي  لأن أمن تونس هو أمن الجزائر والعكس صحيح ؛  ما يعني انه لا يوجد تنسيق فردي  للدول وإنما هناك سياسة جماعية للحد من ظاهرة الإرهاب” ، مشيدا بالجيش الوطني التونسي الذي تمكن من  القضاء على  أكثر من 40 إرهابيا في ظرف قصير جدا لا يتجاوز ثلاثة أيام وقال إن الجيش التونسي أعطى ضربات قوية لداعش  في تونس أو في الحدود مع ليبيا  على حد تعبير الوزير الذي دعا  إلى ضرورة تأمين الوطن وهذه  قضية  الجميع، وليس فقط المؤسسة الأمنية .وفي سياق متصل أعلنت وزارة الداخلة التونسية عن مقتل ثلاثة إرهابيين آخرين مساء الخميس في منطقة بن قردان الحدودية  وقال  مصدر من الوزارة  أن العملية لا تزال متواصلة وحتى  عملية تحديد هوية الإرهابيين المقضى عليهم لكن أغلبهم يحملون  الجنسية التونسية .هادي أيت جودي

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق