وطني

سكان الأوراس عطشى

برنامج خاص بباتنة في مجال التزويد بالماء الشروب

سكان  الأوراس عطشى

 ماء

 

ستحظى ولاية باتنة ببرنامج خاص في مجال التزويد بالماء الصالح للشرب، حسبما كشف عنه والي الولاية السيد محمد سلماني وستسمح هذه العملية حسبما أضاف ذات المسؤول في ختام زيارته التفقدية لدائرة سقانة بتحسين وضعية المناطق، التي تعرف نقصا ملحوظا في هذا الميدان والتي وقف عليها في عديد الزيارات .

حيث تم منذ فترة إحصاء مختلف النقاط السوداء الخاصة بنقص ماء الشرب أو انعدامه عبر مختلف بلديات الولاية. و سيتم يوم الأحد المقبل تقديم دفاتر الشروط لمشاريع تخص 15 منطقة تتطلب تدخلا استعجاليا وصنفت كأولوية في هذا المجال للجنة الصفقات بالولاية للبت فيها ، و ذلك بعد الاتفاق مع وزارة الموارد المائية وفقا للوالي الذي أشار إلى أن الموارد المالية المخصصة للعملية سخرتها الدولة؛ ويبقى الأمر متوقفا على وجود المياه الجوفية بهذه المناطق وكان سكان قرية غاسرو ببلدية تيلاطو قد ناشدوا الوالي بضرورة إيجاد حل مشكل انعدام المياه الصالحة للشرب بهذه المنطقة التي جفت بها كل الينابيع بعد موجة الجفاف التي عرفتها في السنوات . وأصبحت شبه مهجورة من طرف السكان الذين رحل بعضهم إلى بلدية عين التوتة المجاورة، وآخرون نحو مقر البلدية تيلاطو و أمام هذا الوضع، أمر الوالي بضرورة الإسراع في ربط القرية انطلاقا من منقب لعزازة الذي يبعد عنها بحوالي 4 كلم عبر شبكة من القنوات تمتد على مسافة 3,8 كلم بتكلفة تقدر ب8 مليون دج . من جهته أكد مدير الموارد المائية بالمناسبة لوالي الولاية بأن القضاء نهائيا على أزمة ماء الشرب بهذه القرية التي تنعدم بها المياه الجوفية متوقف على إنجاز سد بريش الذي أوكلت الدراسة المتعلقة به إلى الوكالة الوطنية للسدود؛ التي هي بصدد إعادة الدراسة للمرة الثانية بعد أن تبين عدم جدوى الدراسة الأولى. يذكر بأن ولاية باتنة عرفت في السنوات القليلة الماضية موجة جفاف حادة تفاقمت خلال سنتي 2012 و2013  ، مما تسبب في انخفاض غير مسبوق لمنسوب مياه سد كدية المدور بتيمقاد الأمر الذي جعل السلطات المحلية تسطر برنامجا استعجاليا لمواجهة احتياجات السكان من الماء، منها تحويل 60 ألف متر مكعب من الماء يوميا من سد بني هارون (ميلة) إلى سد كدية المدور عبر خط أخضر دخل جزئه الأول حيز التشغيل بداية ماي 2014.

 

العمري  مقلاتي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق