مجتمع

التغذية الغنية بالبروتين لرضيعك قد تصيبه بالسمنة خلال طفولته

قبلة الأم

حذر باحثون ألمان من أن تناول الطفل الرضيع كميات كبيرة من الأطعمة الغنية بالبروتينات يُعرضه لخطر زيادة الوزن خلال مرحلة الطفولة، وذلك بعد أن أجروا دراسة بينت أن محتوى البروتين في الأطعمة الصلبة المقدمة للطفل الرضيع يؤثر على وزنه ومؤشر كتلة الجسم لديه في مراحل عمرية لاحقة.

وأجرى الدراسة فريق بحثي من جامعة  بمدينة ميونيخ الألمانية، إذ قاموا بتتبع مؤشر كتلة الجسم ومعدل زيادة الوزن لدى مجموعتين من الأطفال الذين كان يتم تقديم الأطعمة الصلبة لهم خلال مرحلة الرضاعة بمحتويات متفاوتة من البروتين، حتى بلوغهم ستة أعوام.

التغذية الغير السليمة لها آثار في المستقبل
وتبين خلال هذه الدراسة ازدياد مؤشر كتلة الجسم لدى الأطفال الذين كانوا يتناولون أطعمة تحتوي على كميات كبيرة من البروتينات، بل وأصبحوا أكثر عُرضة لزيادة الوزن عن أقرانهم من الأطفال الذين تلقوا أطعمة قليلة المحتوى البروتيني.
      
وبذلك توصل العلماء إلى أن الأطعمة التي يتناولها الطفل خلال فترة الرضاعة لا تؤثر على وزنه خلال هذه المرحلة فحسب، بل على عملية التمثيل الغذائي لديه على المدى الطويل أيضا.
       
ولتجنب تعرض الطفل الرضيع لزيادة الوزن في مراحل لاحقة من عمره، أوصى الباحثون الأمهات بالاهتمام بالرضاعة الطبيعية

الصفحة من اعداد لمياء سمارة

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق