B الواجهة

في رسالته بعثها بمناسبة تكريم موظفي الشرطة المتميزين هامل يدعو الى تكاثف الجهود للحفاظ على أمن واستقرار البلاد

مدير الأمن الوطني عبد الغني هامل
مدير الأمن الوطني عبد الغني هامل

سعاد نحال

بعث مدير الامن الوطني عبد الغني هامل رسالة الى موظفي الشرطة المتميزين، يدعوهم فيها بضرورة تكاثف الجهود للحفاظ على استقرار وامن البلاد، مثنيا على جهود الموظفين المحالين على التقاعد ودورهم في التميز الذي عرفه جهاز الامن.

وأكد اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني في رسالته نشرها بموقع الامن الوطني، قائلا “إن ثقتي بجهودكم وحبكم لوطنكم ستظل الدافع والحافز لبذل المزيد من المجهودات في سبيل الوطن والمواطن، وسنبقى جميعاً عند حسن الظن بنا، نؤدي واجبنا طبقاً للقانون وسيادته، متمسكين بحقوق الإنسان، ونضطلع بمسؤولياتنا بكل تفانٍ وإخلاص، من منطلق أننا كرسنا أنفسنا لخدمة المواطن، وهو ما نتشرّف بتأديتهعلى الدوام”.

مستطردا “أن نساء ورجال الشرطة يقدمون الخدمة تلو الأخرى وبالشكل الذي يشرفهم وَيعكس أخلاقهم، مؤكدا أن القيادة العليا للأمن الوطني لن تنسى عطاء هؤلاء الأفراد وتضحياتهم، كما أن جهودهم المقدرة أصبحت محل إشادة وتثمين من طرف السلطات العليا للبلاد وكافة بنات وأبناء الجزائر جميعا” .

و”هي سانحة كذلك”، يضيف  اللواء “لأطلب منكم المزيد من العزم والاستمرار في العطاء في ظل واجب احترام وتطبيق القانون، فالأمانة عظيمة، واعتزازي بكم وتقديري لكم ليس له حدود، يا من تصلون الليل بالنهار لينعم غيركم بالهدوء والأمان وعهدي بكم أنكم ماضون في المحافظة على الصورة المشرفة لجهازكم”.

وتكريما لرياضيي الأمن الوطني، نوه  اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني في رسالته، بالإنجازات المحققة في هذا الميدان، مثمنا الألقاب والميداليات التي أحرزتها رياضة الشرطة الجزائرية في مختلف المحافل الوطنية والدولية، مؤكدا على أهمية العناية بالنشاط الرياضي باعتباره أحد الأركان الرئيسة في طبيعة عمل رجال الشرطة وأحد المهارات الأساسية التي تحرص المديرية العامة للأمن الوطني على تشجيع نساء ورجال الشرطة للانتساب والتميز فيها، موجهاً سيادته كافة مسؤولي الشرطة لزيادة الاهتمام بالعناصر التي استطاعت أن تثبت تفوقها في هذا المجال وتعزيز مشاركاتها في مختلف المحافل.

وعن فئة الموظفين المحالين على التقاعد، أكد السيد اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني أن التميز الذي عرفه جهاز الأمن الوطني لم يكن ليتحقق بدون جهود كافة المنتسبين، لاسيما الذين بذلوا خلال سنوات خدمتهم جهودا معتبرة، وعززوا الجهاز بخبراتهم وسنوات شبابهم من أجل النهوض بأمانة واخلاص في أداء الواجب الوطني، مشيرا أن التطور والتقدم الحاصل في الشرطة الجزائرية هو إحدى ثمرات عمل الذين سبقونا في خدمة الوطن و قدموا الغالي والنفيس ومنهم من أنهوا خدمتهم في الأمن الوطني لكن خدمتهم للوطن لم تنته بتغيير مواقعهم…

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق