وطني

أخبار تلسمان

الأملاك الوقفية وكراء المحلات التجارية محل إعادة النـظـر

     ما زال مشكل الوقـف بولاية تلمسان بحاجة إلى مخطط بياني لإنقاذ البنايات الآيلة للانهيار والمتمثلة في حمّامين أثريين بندرومة وثالث بالمدينة، إلى جانب الأفـران وعـدد من الدكاكين التي تعاني تشققات بنيوية زيادة، إضافة إلى تفعيل الأراضي الفلاحية المقدرة بحوالي 560هكتارا و53 آرا و03 سآ، إذ توجـد العديد منها بـدون استغلال ومهملة بمساحات متفرقة بعـدة مناطق من الولاية وبنسب متفاوتة منها 76 قطعة ارض بدوائر بالغـزوات، و66 مساحة وقفية ببني سنوس و40 ملكا بندرومة وثلاث أراض  بفلاوسن ومساحة واحدة بالرمشي وقطعتان بكل من باب العسة وسبدو والحنايا فيما بلغت المساحات المؤجرة بــ 273 قطعة معظمها بدون عـقود.     هذا وقد قامت المديرية خلال السنتين الأخيرتين عـلى تشهير 201 شهادة منها 126 تخص قطع أرضية، الأمر يستدعي   إعادة النظر في ملف الحبوس من الناحية الدراسة التقنية وكذا مراجعة قيمة الكراء الرمزية التي يدفعها المستأجر لتحويل عائداتها للاستثمار في مجالي الفلاحة والتجارة بالعقارات التابعة لقطاع الشؤون الدينية خصوصا وأنه يتوفر على 461 سكنا وقفيا منه 445 بيتا مستغلا من قبل موظفي السلك الديني, و16 سكنا قائما بالكراء لبعض الخواص  و6 أخرى ضمن الأملاك المشهرة. يضاف إليها 18 محلا تجاريا يقع بأماكن ذات وجهات استراتيجية موزعة بكل من مدن تلمسان، مغنية، الرمشي والغزوات، إذ لم تتغير قيمة الكراء منذ عدة سنوات، مما ينبغي الرفع من سعـر استئجارها للاستفادة من عائداتها وتدعم بها بيوت الله التي تعتمد كثيرا على جمع التبرعات المرخصة.

  بن عيسى محمد أيمنتلمسان

شباب عين غرابة  بحاجة إلى مرافق ترفيهية

     في الوقت الذي استفادت فيه العديد من البلديات من مشاريع ومرافق رياضية على غرار بلدية الرمشي ومغنية وسبدو…وغيرها، في إطار المخطط التنموي لقطاع الرياضة بولاية تلمسان مازال شباب بلدية عين غرابة جنوب ولاية تلمسان ينتظر الالتفاتة من طرف السلطات المحلية لتجسيد مختلف المشاريع الترفيهية، التي من شأنها أن تنشلهم من الروتين الذي  يعيشونه والذي جاء جراء الحالة التي تتواجد عليها بلديتهم أمام قلة المشاريع التنموية خاصة المرافق الرياضية، أبدى شباب البلدية استياءهم من النقص الكبير الذي تعرفه بلديتهم في مجال المرافق الرياضية خاصة في ظل الكثافة السكانية الكبيرة التي تعرفها المنطقة، مناشدين بذلك السلطات المحلية وعلى رأسها رئيس المجلس الشعبي البلدي, وكذا مديرية الشباب والرياضة لولاية تلمسان بضرورة إنجاز مرافق رياضية وثقافية لتمكينهم من القيام برياضاتهم المفضلة وإخراج طاقتهم الكاملة.

 بن عيسى محمد أيمن

بلدية عين يوسف وسبعة شيوخ تستفيدان من ملاعب جوارية

     استفادت بلدية عين يوسف من مشاريع جديدة تعد في طريق الإنجاز بهدف تحسين وتهيئة مجمل النوادي الثقافية والرياضية والترفيهية التي تشهده المنطقة والتي بها عدد كبير من النوادي، حيث استحسن سكان البلدية هذه المبادرة وتحسين وضعيتهم بالنسبة للكبار والصغار بعدما كانوا يشتكون من النقص الملحوظ في المرافق والهياكل الشبانية الثقافية والترفيهية المجهزة والتي من شأنها استقطاب المواهب الشابة، موازاة مع ذلك استفادت بلدية سبعة شيوخ   بملعب جواري وبكافة الضروريات لممارسة الأنشطة الرياضية، بعـد أن اشتكى شباب البلدية من نقص المرافق والهياكل الرياضية للممارسة الرياضة, في ظل النقص الواضح في هذه المرافق، بالرغم من النظر إلى غياب مرافق أخرى يستغلون فيها أوقات فراغهم خاصة أيام العطل.

 ع. محمد أمين

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق