F الاخبار بالتفاصيل

حوادث المرور تودي بحياة 828 شخصا في المحيط الحضري خلال سنة 2014

 

توفي 828 شخصا و جرح 20717 آخرين على إثر  17.383 حادث مرور تم تسجيله في المحيط الحضري خلال سنة 2014 على المستوى الوطني, حسب حصيلة قدمها اليوم الخميس مراقب الشرطة مدير الأمن العمومي نايلي عيسى.

واوضح السيد نايلي في ندوة صحفية بمناسبة اللقاء الوطني لرؤساء امن الولايات انه مقارنة مع سنة 2013 فان الحصيلة “متقاربة” بالنسبة لعدد الوفيات حيث تم خلال هذه السنة تسجيل 792 ضحية.

كما سجلت مصالح الأمن العمومي –يضيف المتدخل– 5572 حالة إخلال بالنظام العام تم من خلالها ايقاف 1428 شخص في افعال يعاقب عليها القانون.  و بخصوص ظاهرة العنف بالملاعب سجلت مصالح الامن 148 حادث تضررعلى  إثره 673 شخصا مع تسجيل وفاة مناصرين اثنين.

ولاحظ السيد نايلي “ارتفاعا في عدد هذه الحوادث خلال سنة 2014 مقارنة ب2013 التي عرفت وقوع 102 حادث”. أما فيما يتعلق بحفظ النظافة والمساس بالمحيط فقد تم تسجيل 27026 مخالفة الى جانب 17698 مخالفة اخرى تتعلق بالعمران”.

من جانبة تطرق مراقب الشرطة, مدير الشرطة القضائية عبد القادر قارة  بوحدبة إلى حصيلة نشاط وحدات الامن في هذا المجال حيت تم تسجيل خلال السنة المنصرمة 205.998 قضية.

و أوضح السيد بوحدبة ان الجريمة عرفت تطورا بنسبة 16 بالمائة لافتا الى ان هذا التطور”لا يعني تصاعد في الجريمة فحسب بل ايضا تطور في اجراءات مكافحتها”.  وحسب مدير الشرطة القضائية فأن الجرائم بالجزائر”مهما بلغت من تطور فانها تبقى “عادية و منحصرة في الجريمة التقليدية”.  واوضح في هذا الجانب أنه من بين ازيد من 200 ألف قضية سجلت خلال السنة المنقضية فإن 46 بالمائة منها تتعلق بالإعتداء على الأشخاص, يليها الإعتداء على الممتلكات بنسبة 40 بالمائة و6 بالمائة تخص القضايا المتعلقة بجرائم استهلاك المخدرات والترويج و المتاجرة بها, في حين تمثل القضايا الإقتصادية و المالية نسبة 4 بالمائة من إجمالي الجرائم المسجلة.

من جهة اخرى اشار المتدخل أنه تم خلال سنة 2014 توقيف أزيد من 22 ألف  شخصا كان محل بحث الى جانب حجز 70 طن من المخدرات و أكثر من 5 ألاف قرص مهلوس.

وبخصوص الجريمة الإلكترونية فقد تم -حسب مدير الشرطة القضائية- تسجيل 126 جريمة خلال سنة 2014.

واج

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق