وطني

مصنفة في المركز 46 ضمن 90 دولة وفق معهد “كاتو” الأمريكي: البطالة والتضخم تدخلان الجزائريين في دوامة “البؤساء”

البطالون إحتجاجات

كشف أمس معهد “كاتو” الأمريكي للدراسات الاقتصادية، في دراسة جديدة أن الجزائر ضمن أكثر الدول بؤسا في العالم، حيث حلت   في المركز 46 عالميا في القائمة التي تضمنت 90 دولة من مختلف أنحاء العالم .

وذكر المعهد أن سبب تصنيف الجزائر في المرتبة 46 عالميا قبل كل من ليبيا والمغرب بسبب مؤشري التضخم والبطالة وسط الشباب التي استفحلت وتجاوزت 17 في المئة مشيرا الى الحراك السياسي والشعبي الذي سبق الاستحقاق الرئاسي في القائمة التي أعدها ستيف هانك أستاذ علم الاقتصاد بجامعة جونز هوبكنز الأمريكية، وفقًا لعمليات استقصائية اقتصادية بالدول التي خضعت للدراسة .

و بينما فنزويلا تصدرت قائمة الدول الأكثر بؤسا في العالم،حلت مصر في المركز السادس نظرًا لارتفاع معدلات البطالة بها إلى نحو 40 بالمائة تقريبًا، وهو ما اعتبره الموقع مؤشرا خطيرا على عدم استقرار الأوضاع في البلاد منذ ثورة 25 يناير 2011.

وقامت الدراسة على بحث طويل انطوى على فحص معدلات التضخم وأسعار الفائدة على القروض، ونسبة البطالة ونقص نمو الإنتاج المحلي بشكل سنوي.

وتأتي إيران في المركز الثاني بمعدل تضخم وصل إلى أكثر من 60 بالمائة، بينما جاءت صربيا في المركز الثالث بمعدل بطالة وصل إلى 45 بالمائة، والأرجنتين في المركز الرابع بمعدل تضخم 44 بالمائة، ثم جامايكا في المركز الخامس نظرًا لبلوغ معدلات الفائدة لديها معدلات قياسية وصلت إلى 48 بالمائة.

وتأتي تركيا في المركز الـ13 لبلوغ معدلات الفائدة لديها 32 بالمائة، بينما حلت الأردن في المرتبة الـ22 لبلوغ معدلات البطالة فيها نحو 22 بالمائة.

وجاءت زيمبابوي في المرتبة الأولى كأكثر مكان بؤساً في العالم، بمعدل تضخم بلغ 8.3% وبطالة 95%، ثم ليبيريا بمعدل تضخم 5.5% وبطالة 85%، ثم بوركينا فاسو بمعدل تضخم 4.5% وبطالة 77%، فبيلاروس بمعدل تضخم 70% وبطالة 1%، ثم تركمنستان بمعدل تضخم 10.50% وبطالة 60%.

وحلت في المرتبة الأخيرة مالي بمعدل تضخم 6.5% وبطالة 30%، وقبلها موريتانيا بمعدل تضخم 7% وبطالة 30%، ثم ايران بمعدل تضخم 23.6%، وبطالة 15.5%.

لؤي ي/

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق