الرئيسية » أعمدة » لنـا رأي » الجدل الصاعد

الجدل الصاعد

لنا رأي مخ الهدرة

مخ الهدرة / العربي بريك

من الظواهر السلبية في شهر رمضان الكريم،هو تصاعد موجة الغضب والتوتر عند بعض الناس، ممن تتفلت منهم أعصابهم لأتفه الأسباب. شجارات ونزاعات ،يعلو فيها الصراخ وتنتفخ الأوداج، وذلك مما يجعل صيام المشاحنين على المحك..

ومن المعلوم ، أن للصيام والجوع تأثيركبيرعلى المزاج العام، ولأن الأمزجة مختلفة لذلك تتابين ردود الأفعال، من مسالم لين إلى مخاصم عنيد، وفيهم من يؤثر فيه الجوع وانقطاع الشهوات المعتادة بحيث يفقد زمام التحكم في سلوكاته وردات فعله..

من جهة أخرى ،نعلم أن للعطش وفقدان كميات كبيرة من الماء في فصل الصيف الحار، تأثيرمتزايد في انحراف المزاج عن الحد المعتاد. وكلما احتاج الجسم للماء أكثر، تغلب العنصرالناري وتصعدت حالة الهيجان، مما يلزم عنه أخذ الحيطة والحذر..

ولذا ورد في الأثرأن للغضب سلطان قاهر على الانسان، ومما جاء في الحديث الشريف :”ليس الشديد بالسرعة، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب”. وتتملك الناس غالبا ثلاث قوى تتسلط على النفس البشرية، وهي الغضب والشهوة والوهم..

والغضب له آثار جد سلبية تبدأ من الشخص ذاته، الذي يحترق بنيران متأججة مصدرها الألم والأذى، ولا يندفع ذلك الألم إلا بالأثر المضاد،لذلك فالماء من أعظم العناصرتسكينا للنفس. و يختلف الناس بين من له قدرة على التحمل والصبر وكظم الغيض، وبين غيرهم من الطائشين والمتهورين..

ومخ الهدرة، أن النفس البشرية تتنازعها قوى تعمل عكس عمل العقل ، من الروية والتفكير قبل أي فعل أو رد فعل قد نندم عليه. والغضب تحديدا من أشدها فعالية ، ومع ذلك فإن لهذه القوة عند التهذيب من الفضائل مالايحصى، وعلى رأي علماء الأخلاق فإن كل فضيلة تتوسط رذيلتين..

عن محرر 1

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .