الرئيسية » أعمدة » لنـا رأي » الرياضة والسياسة..
لنا رأي مخ الهدرة

الرياضة والسياسة..

لنا رأي مخ الهدرة

ركن مخ الهدرة/ العربي بريك

إن اللحمة الوطنية والشعور القومي، لهما من أبرز ما نتحسسه كلما تعلق الأمر بشيء يخصنا ويميزنا عن غيرنا. وفي هذه الأيام ومنتخبنا يمثلنا في المونديال، نستشعر كل عواطف المشاركة الوجدانية، ومن خلالها تناسينا همومنا اليومية ومشاكلنا السياسية..

ولعل من قال أن الرياضة قد تفعل ما تعجز عنه السياسة لم يخطئ،بل المؤكد أن هذه الأخيرة تفرق حتى الأصدقاء والمقربين من الناس. السياسة عندنا أضحت عنوانا للتبارزعلى المناصب والمكاسب، وكلما غنم فريق خسر الآخر، ولا صديق يدوم فيها ولا عدو..

وهكذا، فالمفهوم السياسي المتداول ينزع إلى تحقيق المصلحة الشخصية بغض النظر عن الآخرين, والمصالح كماهو معروف تفرق الناس وتجعلهم أحزابا وشيعا. وهوعينمادأبت عليه أدبيات، أولائك الذين لم يأخذوا من التسيس سوى هوامش الأنانية والتباغض والإختلاف..

وإذا استثنينا القضايا المصيرية التي تمس وحدة البلاد وسيادتها، والتي وحدها من يوحد الجميع على اختلاف ألوانهم وتشكيلاتهم،لأنه في الأحوال العادية الشأن مختلف. ولعل الدارس لتاريخنا القريب يعلم كم كان حجم الوحدة والتضحيات، حيث هانت الأنفس والأموال في سبيل الوطن والتراب..

واليوم ،ماأحوجنا في زمن الفتن والحروب، إلى الوحدة والإئتلاف، لأن الذي يجمعنا أكبرمن أن تفرقه المصالح والأهواء. ومهما شكك البعض في قوة الإنتماءوالشعورالقومي، فإن الواقع يكذبه والدليل تلك المشاعرالتي تجمعنا حول كل ماله علاقة بالوطن والانتماء..

صحيح أن مانشير إليه قد يكون عابرا ويمرمرور الكرام، كما هو حالنا هذه الأيام مع نخبتنا الوطنية، غير أنه بامكاننا أن نصنع أكثر من مناسبة توحد الناس حول ماهو أكبر وأجل، بل ومايستحق فعلا أن نحيا لأجله ونموت..

ومخ الهدرة، أن الرياضة وإن كانت مجرد فرجة لجلد منفوخ ينط هنا وهناك، ولكن ما أن ننفخ ذلك الجلد بروح الهوية  والانتماء حتى يتحول إلى قدر سعيد أو قضاء تعيس، بحسب النتائج والنهايات. وعليه فنحن من نبعث الحياة أو الموت في كل ماجل شأنه أو قل..

عن محرر 1

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>